Ethnoglobus » ИСТОРИЯ И ОБЩЕСТВО » مذبحة خوجالي: أخطر مأساة في تاريخ البشرية

مذبحة خوجالي: أخطر مأساة في تاريخ البشرية

image

FPHOTO:GOOGLE

بقلم  د. سبحان علي أكبر طالبلي

باحث في معهد الدراسات الشرقية التابع لأكاديمية العلوم الأذربيجانية الوطنية

تعتبر مذبحة خوجالي، إحدى المذابح التي يندى لها جبين الإنسانية، وهي المذبحة التي قام بها جيش جمهورية أرمينيا السوفيتية في أعقاب تفكك الاتحاد السوفيتي وانهياره، والتي تمر في فبراير المقبل عام 2023 ذكراها الـ31، حيث بدأ الأرمن بمحاصرة مدينة خوجالي التي تقع وسط منطقة ناغورنو قارباخ الجبلية، ولها موقع استراتيجي مهم، وتبعد 10 كيلومترات من مدينة خانكندي في الجنوب الشرقي من أذربيجان عند سلسلة جبال قرباغ، ويوجد فيها المطار الوحيد في المنطقة والآثار التاريخية القديمة وآثار حضارة خوجالي – جداباي الأذربيجانية التي تعود الى القرنين الرابع عشر والثاني عشر قبل الميلاد، كما عثر فيها على آثار مدفونة تعود الى العصر البرونزي مثل الصناديق الحجرية، والسراديب والمقابر الضخمة، وغير ذلك من الآثار التي تعود لحضارة الأذربيجانيين القدامى.

ولمن لا يعرف فإن جمهورية أذربيجان هي إحدى الجمهوريات الإسلامية، وواحدة من الدول الخمس المطلة على بحر قزوين وما أن تحررت من قبضة النظام الشيوعي في الاتحاد السوفيتي السابق عام 1991، إلا وتعرضت لعدوان غاشم من قبل أرمينيا المجاورة لتحتل إقليم ناغورنو كاراباخ، والمناطق المجاورة له والذي يمثل نحو خمس مساحة البلاد، حيث ارتكبت أبشع الجرائم في حق السكان العزل أصحاب الأرض باستعمال أسلوب القتل والترويع وسياسة الأرض المحروقة بهدف تغيير الخريطة الديموغرافية لإقليم قرة باغ الجبلية وذلك بتهجير السكان الأصليين وإحلال سكان جدد من أصول أرمنية بدلا عنهم.

إن قرة باغ جزء لا يتجزأ من أذربيجان وجزء من أراضيها التاريخية، وإن دولة أرمينيا قد انتهجت على مدار سنوات، في أراضي آذربيجان التاريخية سياسة الإبادة الجماعية والتطهير العرقي ضد الشعب المسالم خلال أعوام 1905، 1918، 1920، 1988 واتبعت سياسة التوطين غير الشرعي في أراضي أذربيجان بمساندة من القوى الإقليمية.

في المنتصف الثاني من ثمانينات القرن العشرين شرع الأرمن من جديد بالدعاوى الإقليمية على الأراضي التأريخية الآذربيجانية بما فيها قرة باغ الجبلية والمناطق الاخرى مستغلين من الفرصة الناشئة من اجل تنفيذ حلم "أرمينيا الكبر".

كان يطرح الأرمن مزاعم إقليمية على أراضي قرة باغ الجبلية من الدول الخارجية كل مرة بتبليغ وتحريض أرمينيا وضغطها، ابتداءًا من تسعينات القرن الماضي اشتدت حدة القضية حول القرة باغ الجبلية، وأنه خلال الفترة من شهر يونيو حتى ديسمبر لذلك العام لقي 12 شخصا حتفهم وأصيب 15 شخصا آخر نتيجة هجوم القوات المسلحة الأرمينية على قرية قاراداغلي لخوجاوند وقرية ميشالي بمحافظة عسكران، وخلال شهري أغسطس وسبتمبر بذلك العام قتل 17 مواطنا وجرح حوالي 90 أذربيجانيا بسبب استهداف الحافلات السائرة بين شوشا وجميللي، أغدام وخوجاوند، بالأسلحة الثقيلة، وفي نهاية أكتوبر وخلال شهر نوفمبر عام 1991 أحرق الأرمن ودمروا ونهبوا أكثر من 30 منطقة سكنية في قرة باغ الجبلية، بما فيها الاماكن السكنية ذات الاهمية الاستراتيجية  مثل توغ وإمارة قروند، سيرخاوند، ميشالي، جميللي، أومودلو، قاراداغلي، كركيجاهان وغيرها.


من ليلة 25 على 26  فبراير عام 1992 قامت القوات المسلحة الارمينية الارهابية  باحتلال مدينة خوجالي وبالابادة الجماعية بدعم الفوج الآلي رقم 366 التابع لجيش الاتحاد السوفيتي، وفي نتيجة جريمة المذبحة الجماعية التي ارتكبتها الارمن، لقي 613 شخصا حتفهم و منهم 63 طفلا و 106 امرأة و 70 عجوزا حسب الأرقام الرسمية، كما أن 8 عائلات قضت نحبها بالكامل، و27 عائلة لم يتبق منها إلا فرد واحد، و25 طفلا فقدوا كلا الأبوين، و130 طفل فقدوا أحد الأبوين، و230 أسرة فقدت أربابها، و487 شخص أصبحوا معاقين ومنهم 76 معاقا من غير بالغي الرشد، و1275 ساكنا أصبحوا أسرى، و1165 شخص تم تحريرهم من الأسر، و150 شخص لا يعلم أحد حتى اليوم مصيرهم.

كانت مدينة خوجالي في الحصار منذ اكتوبر عام 1991، كما انقطعت الطرق البرية المؤدية الى خوجالي منذ 30 اكتوبر ولم يتبق من المواصلات والعلاقات الاتصالية بكافة انواعها ما عدا المجال الجوي بالمروحيات، حيث تم قطع هذا الاتصال بأكمله بعد الموت المأساوي لـ41 شخصا حصيلة استهداف المروحية المدنية في مدينة شوشا وانقطعت الطاقة الكهربائية تماما منذ 2 يناير، وبعض المصادر الرسمية تذكر أنه شاركت المفرزات التابعة للقائد العام وقادة الوحدات العسكرية الارمينية بموجب قرار المجلس الاعلى لجمهورية "قرة باغ الجبلية" غير المعترف بها و جيش "تحرير ارتساخ الوطنية الارمينية" في هجوم مدينة خوجالي.


البطل الشعبي الله وردي باغيروف كانت له مساهمة كبيرة في إنقاذ جثث القتلى خلال مذبحة خوجالي من ساحة المعركة و اطلاق سراح الاسرى الاذربيجانيين من خلال تبادل جثث واسرى من جنود القوات المسلحة الاحتلالية الارمينية، وإنه أنقذ 1003 أسير من خوجالي خلال ثلاثة ايام عن طريق العقيد الارميني فيتالي بالاسيان.

إن البطل الشعبي الله وردي باغيروف جاء بالاسرى الارمنيين بالحافلة وسلمهم الى أصحابهم وكذلك قام بتكفين القتلى الاذربيجانيين في مسجد آغدام ودفنهم فيها وأيضا استسلم الاسرى الأذربيجانيين، وإن الفيديوهات عكست الوقائع المرعبة التي حدثت في خوجالي من قبل الصحفي العسكري سيد آغا موسملي وجينكيز مصطفاييف خلال حوار بين البطل الشعبي الله وردي باغيروف والعقيد الارميني فيتالي بالاسيان بخصوص انقاذ الاسرى .

المقدام الاذربيجاني الله وردي باغيروف، شارك مع مقاتليه في عملية اخراج 85 جثة من الشهداء من ساحة المعركة بما فيهم جثتي البطل الشعبي أليف حاجييف وعقيل قولييف، وأن عدسة المصور الصحفي لـ«رويترز» فريدريكا لاجن، التقطت صور تلك الجثث خلال تفريغها من شاحنتين بالقرب من مدينة آغدام مساءً، وفي مقابلته الصحفية مع جريدة "نيويورك تايمز" وصف ف. لانجين ما رآه : "احصيت 35 جثة في الشاحنة الاولى و كان عدد الجثث في الشاحنة الثانية مثل الاولى و كان بعض منها مقطوعي الرؤوس و تم احراق الكثير من القتلى و كانوا رجالا جمعاء و ارتدى بعضهم زيا عسكريا" في الحصيلة جمع مقاتلو البطل الشعبي الله وردي باغيروف حوالي 180 جثة من مناطق كاتوك وناخشيفانيك وعسكران وخوجالي ونقلوها الى مسجد آغدام. واصبح عددا كبيرا من الجثث مشوهة ولا يمكن التعرف عليها. حينما وصل جنكيز مصطفاييف الى الموقع مع مجموعة من الصحفيين الاجانب في 2 مارس قد تم مُثلى معظم الجثث واصبحت مشوهة، فيما قال الصحفي جينكيز مصطفاييف لجريدة "ازفستيا": "قام الارمن بتشويه الجثث ومثلوا بها خلال عدة أيام"، حيث أكد صاحب كتاب "الحديقة السوداء" توماس دي وال على أنه لقي 485 شخصا حتفهم (بما في ذلك الذين ماتوا بسبب التجمد) نتيجة الواقعة المأسوية، وأنه بشكل عام بعد هذه المأساة الدموية للبشرية استقر مؤقتا 14577 نازحا من منطقة خوجالي في 52 مدينة و محافظات آذربيجان الاخرى.

البعض من الأدباء الأرمن قد اعترف بالإبادة الجماعية التي ارتكبتها القوات المسلحة الأرمينية في مدينة خوجالي، وفق اعتراف الكاتب الأرميني ماركار ملكونيان "بأن خوجالي كانت هدفا استراتجيا ولكنها أيضا كانت انتقاما من الاذربيجانيين"، ويشير الكاتب الأرميني الى أهمية دور أسلحة عصابتي "آرابو" و"آرامو" ويصف بالتفصيل كيف قتل الارمن سكان خوجالي المسالمين بالاساليب الوحشية.

الكاتب والصحفي الأرميني الاخر داويد خيرديان يذكر بفخر أعمال الأرمن الوحشية التي قاموا بها حول الأذربيجانيين، بمنطقة خوجالي في كتابه "لأجل الصليب"، وإن الكاتب الأرميني داويد خيرديان كتب في الصحفات 19-76 من كتابه سالف الذكر عن مجزرة خوجالي: "في برودة الصباح قمنا ببناء جسرًا من جثث القتلى لعبور المستنقع بالقرب من منطقة داشبولاغ. وأنا لم أرغب العبور على الجثث وأشار العقيد الأرميني أوهانيان إلي قائئلا: لا تخاف"، وتابع قائلا: "بدأت بالمشي واضعا قدمي على صدر فتاة تبلغ من العمر 9-11 سنة، وقد تلطخت أقدامي وبنطلوني بالدم. وهكذا  مررت فوق جثث ما يقرب من أكثر من 1200 شخص"، مضيفًا: "في 2 مارس قامت المجموعة الأرمينية المعنون بجافلان (التي تعمل في حرق الجثث) بجمع جثث حوالي 2000 من المغول الأتراك الوقحون وحرقتها بالأقسام المتغايرة على بعد كيلومتر واحد من خوجالي”، وإنه تابع في شهادته قائلا: "في الشاحنة الاخيرة رأيت فتاة مصابة من الرأس والذراع و تبلغ من العمر 10 سنوات. وشاهدت انها تتنفس ببطء. على رغم من الجوع والبرودة والإصابات الشديدة هي كانت في قيد الحياة.. أنا لن أنسى أبدا عيون هذه الفتاة التي تناضل مع الموت. ثم أمسك الجندي الارميني تيغرانيان بأذنيها وألقى بها وسط الجثث المغطاة بزيت الوقود، وبعد ذلك أحرقوا الجثث وكانت تُسمع صرخات البكاء وطلب المساعدة والأنات من قلب النار المشتعلة". 

الكاتب والشاعر الارميني زوري بالايان كتب في كتابه "نشأة الروح" عن مجزرة خوجالي التي ارتكبوها في 26 فبراير عام 1992: "عندما دخلت أنا وخاشاتور المنزل الذي استولينا عليه في خوجالي وقام جنودنا بتسمير صبي آذربيجاني يبلغ من العمر 13 عاما على النافذة. و أدخل خاشاتور ثدي ام الصبي المقطوع الى فمه لكي لا يحدث الضوضاء. ثم سلخت جلد الصبي الأذربيجاني ابن 13 عاما من رأسه و صدره و بطنه. و نظرت الى الساعة و بعد 7 دقائق مات الصبي من فقد الدم. وكانت تعتز روحي بالفرح. بعد ذلك قام خاشاتور بتقطيع جثة الصبي المتوفى و القاه على الكلاب. في المساء نفذنا نفس الفعل على ثلاث اطفال آذربيجانيين اخرين. وأنا أديت وظيفتي لكوني الأرميني. وأنا اعرف أن كل أرميني سيفتخر بأعمالنا". 

رئيس دولة ارمينيا سيرج ساركيسيان أجاب على السؤال الذي وجه الصحفي اليه هل هو يأسف لمقتل آلاف الاشخاص فيما يتعلق بأحداث خوجالي قائلا : "قبل خوجالي اعتقد الاذربيجانيون ان الارمن يمزحون معهم ويظنون ان الارمن لا يمكنهم ان يفعلوا شيئا ضد الاذربيجانيين. واستطعنا كسر هذه الصورة النمطية وهذا ما حدث وأنا لا اندم حتى لو مات آلاف الناس ومثل هذه الاجراءات القاسية ضرورية".

أول مرة لفت الصحفي رهبر بشير أوغلو أنظار الجماهير إلى مجزرة خوجالي مع الصور الملتقطة من المذبحة التي ارتكبتها المسلحون الأرمن ونشر المقالات عن الاحداث التي تجري في خوجالي في جرائد "ميليات" و"واشنطن بوست" و"نيويورك تايمز" و"بوسطن غلوب" وغيرها من وكالات الانباء العالمية الشهيرة. قد تم اعتماد يوم 26 فبراير "يوم مجزرة خوجالي" بمبادرة رئيس جمهورية آذربيجان حيدر علييف عام 1993، وذلك وفقا لقرار المرقم 498 بتأريخ 25 فبراير عام 1997 والذي اصدره الرئيس الاذربيجاني السابق حيدر علييف، يتم الاعلان عن دقيقة صمت و وقفة احترام لذكرى ضحايا الابادة الجماعية في خوجالي.

كان رئيس جمهورية آذربيجان الهام علييف، قد علق على مذبحة خوجالي عام 2014 قائلا: "الإبادة الجماعية في خوجالي  صحفة دموية واستمرارًا لسياسة التطهير العرقي والمجزرة التي انتهجتها القوميون المتطرفون الأرمن وحلفائهم ضد شعبنا لما يقرب من مائتي عام".

في الوقت الحاضر تم تحديد التعريف بالإبادة الجماعية في خوجالي باعتباره احد الاتجاهات الرئيسية لسياسة آذربيجان الخارجية، بصرف النظر عن آذربيجان اعترفت باكستان والسودان بأن خوجالي أسوأ نموذج للإبادة الجماعية على الإطلاق، وفي 20 نوفمبر عام 2012 اتخذت الجلسة 39 لمجلس وزراء الخارجية ضمن منظمة التعاون الاسلامي في جيبوتي قرارا يعترف بأن الجرائم المرتكبة في خوجالي هي إبادة جماعية، كما أصدرت لجنة الشؤون الخارجية بالمجلس الباكستاني قرارا يدين الابادة الجماعية بشدة ضد المدنيين في خوجالي.

إن دولا عدة اتخذت قرارات مماثلة مثل المكسيك في 22 فبراير 2012، كولومبيا في 24 أبريل 2012، جمهورية التشيك في 19 فبراير 2013، البوسنة و الهرسك في 26 فبراير 2013 ، بنما في 7 أغسطس 2013، بيرو في 2 فبراير 2012،  الاردن في 2016، جمهورية جيبوتي في 2017، و اسكتلندا في 2017، وقررت كل تلك الدول الاعتراف بمجزرة خوجالي وكذلك اعتمدت 22 ولاية امريكية وثيقة بشأن خوجالي، وإنه في 15 فبراير عام 2003 ناشد اللاجئون من خوجالي منظمة الامم المتحدة ومجلس اوروبا ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا لاتخاذ خطوة تدين المجزرة كان الغرض الرئيسي من هذا النداء لفت انظار منظمة الامم المتحدة والمجلس الأوروبي ومنظمة الأمن والتعاون في اوروبا إلى حقيقة الابادة الجماعية في خوجالي التي اركبتها في 26 فبراير عام 1992، وأيضا نيل اتخاذ قرارات حقوقية وسياسية بخصوص هذه الجريمة الدموية تنصف ضحاياها، حيث قضت المحكمة الاوروبية لحقوق الانسان في 22 ابريل 2010 بأن مقتل المدنيين الاذربيجانيين في خوجالي كانت عملا خطيرا ويمكن اعتباره جريمة عسكرية او جريمة ضد الانسانية.

كانت هذه السياسة الاحتلالية التي ينتهجها الأرمن شاملة على المجازر والابادة الجماعية كما كان الحال في جميع الأزمنة. وقد خلفت العداوة الحربية الأرمينية خلال الفترة ما بين 1988-1993م أكثر من 20 ألف أذربيجاني قتلى وأكثر من 100 ألف منهم جرحى فضلا عن إعاقة أكثر من 50 ألف آخر بخسائر مختلفة الخطورة. وفي الوقت ذاته، قد قام أرمينيا بتنفيذ سياسة الإرهاب الحكومي والإبادة الجماعية علانية بتنفيذ 373 هجوم إرهابي عموما في مختلف مجالات الحياة ومن ضمنها تفجير حافلات المواصلات العامة والقطارات ومترو باكو وإسقاط طائرات النقل وتدمير المناطق السكنية والاماكن المدنية والحكومية وغيرها، الأمر الذي أدى إلى مقتل أكثر من 1200 مسالم مدني وإصابة أكثر من 1700 آخر.

خلال السنوات الطاولة كان ما زال 20 في المائة من أراضي أذربيجان تحت الاحتلال الأرميني. وأدى الاحتلال الأرميني إلى تدمير ونهب وسلب وتهريب ما يقرب من 900 منطقة سكنية و22 متحفا و4 معارض للفنون الجميلة واللوحات و 9 قصور ذات الأهمية التاريخية الأثرية، و44 معبدا دينيا بما فيها 9 مساجد قديمة فريدة من ناحية التأريخية و المعمارية فضلا عن القضاء على أكثر من 4 ملايين كتب والمخطوطات التاريخية الثمينة لدى 927 مكتبة، وأيضا اقتصاد أذربيجان تعرض لضرر كبير وتكبد بأكثر من 320 مليار دولار. ونتيجة لحرب الجيش الأذربيجاني التي استمرت 44 يومًا، تم تحرير أراضي كاراباخ المحتلة من الاحتلال.

اليوم، على كل أذربيجاني يعمل في بلدنا وفي الخارج، وباحثين يقومون بأبحاث في مختلف المجالات، إلقاء الخطب حول الإبادة الجماعية في خوجالي في الصحافة الأجنبية والمراكز العلمية والتعليمية، ونشر مقالات بلغات مختلفة. وكما يجب أن نتعاون مع الجامعات الرائدة في العالم ومراكز البحث العلمي والبحوث وأن نكتب كتبًا ومقالات مشتركة حول الإبادة الجماعية في خوجالي وحقائق أذربيجان، وأن نوسع أنشطتنا من خلال إيصال صوتنا الحقيقي إلى العالم.


ДРУГИЕ НОВОСТИ
ВСЕ НОВОСТИ
20:17Экологи: Афганский канал Кош-Тепа ударит по водоснабжению всех стран в бассейне Амударьи18:15İranın əsl üzü22:59В Иране произошло нападение на военный объект КСИР и полицейские участки19:43ТЕОРИЯ КВАНТОВОГО СОЗНАНИЯ, ТРАНСЦЕНДЕНТНОСТЬ, КВАНТОВАЯ ПСИХОЛОГИЯ И КОРАНИЧЕСКИЕ АЯТЫ18:54İRANDA XALQ HÖKUMƏTİNİN XALQI VƏ ONUN "DÜŞMƏNLƏRİ"- DAXİLİ İSTİKBARI12:33«Пурым не свято, а троска не хвароба»: март 1924-го14:13Езиды отмечают праздник наступления нового года «Клоча Саре Сале»13:19Астрономы создали новую карту Вселенной с 1,3 млн сверхмассивных черных дыр18:13LƏZGİ ÇÖRƏYİ - ХЬРАН ФУ11:13Alagöz kəndində XIII əsrə aid Yəhudi (Xəzər?) qəbiristanlığı.21:38Что стоит за решением США построить порт в Газе?19:06İRAN ÖZ AMPLUASINDA20:44Цифровая зависимость ухудшает как физическое, так и психическое здоровье20:15Fransanın İrana qarşı tarixi düşmənçiliyi20:25С грустью вдыхая людей безразличие, Ангел страдает в собачьем обличии…21:58«ТРАДИЦИОННЫЕ КАЛЕНДАРНЫЕ ОБРЯДЫ ТАТАРСКОГО НАРОДА»21:12TATAR XALQININ BAHAR BAYRAMLARI22:59В Баку состоялся Фестиваль татарской кухни18:03Qonşun İran olsa12:35«Новруз» и «Эргенекон» в понимании наших предков11:30Русский праздник Навруз19:28Гагаузия меж двух огней: почему автономия оказалась в центре конфликта с Кишиневом.13:41Мэрцишор – мартовское очарование. О празднике, его символе, исторических находках, легендах и традициях13:18Казахстанский каллиграф, обучавшийся мастерству в Турции, представил свои работы в Астане20:55Армения, созданая как антиосманский и антиперсидский проект для современной России полностью утратил свое значение00:1528 февраля отмечается Всемирный день татарской кухни.16:24İRANIN SEÇİMSİZ SEÇKİLƏRİ16:18Межэтнические брачные союзы: чем они хороши или плохи16:41Novruzun ilk çərşənbəsi - Su çərşənbəsi günüdür16:05Казахстан превратился в важного торгового партнера ЕС в Центральной Азии17:50Айдар - особая традиция в Казахстане сохранять прядь волос на макушке у мальчиков14:06Англо-аргентинский территориальный спор вновь стал актуальным13:48İKİ TƏBRİZ ÜSYANI16:42Искусственно деформированный череп из некрополя Кухуроба22:02Ильхам Алиев: Тюркский мир - это наша семья21:50SEPAH MƏNTİQİ18:49İRAN DÜŞMƏNLƏRƏ “KİŞ(ŞAH)” DEYİB, “MAT” ETDİ16:31Турецкие ученые: Рост числа айсбергов в Южном океане - свидетельство изменения климата16:49ВРЕМЯ ЦВЕТЕНИЯ ЛЮБВИ16:37Почему Караван идет, ... или oбращение к российским ученым09:01Узбекистан создаёт новую национальную систему общественной безопасности09:00Узбекистан укрепляет основы политической стабильности, укрепляя межэтническое согласие и дружественную обстановку в Центральной Азии16:03Слово о Великом Устаде кумыкского народа15:04Праздник Саде в Иране: победа над силами тьмы, мороза и холода18:36Сагаалган (Цаган Сар) 2024: история и традиции буддийского праздника18:13Президент Монголии издал указ о продвижении музыкального инструмента морин хуур14:50Məhəmməd Əmin Rəsulzadə 140 (I yazı): Rəsulzadə və İran inqilabı11:28İran’da Türk Kimliği10:22Kuzey Kıbrıs Türk Cumhuriyeti’nin Mavi Vatan’daki önemi nedir18:49გულნარა ინანჯის ცხოვრება საზღვრების გარეშე08:52KİÇİK ÇİLLƏ –YALQUZAQ ayı başlayır18:33Отношения Ирана и России: от исламской революции до наших дней (ЧастьIII)18:20Будет снят узбекско-азербайджанский фильм о Максуде Шейхзаде13:33LAZLAR KİMDİR?18:41В античном городе Дара в Турции найден канал возрастом 1500 лет13:37Фильм иранских режиссеров номинирован на премию «Золотой медведь» Берлинского кинофестиваля17:12Отношения Ирана и России: от исламской революции до наших дней (Часть II)16:50Отношения Ирана и России: от исламской революции до наших дней ( I часть)18:22Традиционные шоу в лесу баобабов в Сенегале предлагают туристам красочные фрагменты культуры страны18:42Первая пилотируемая космическая миссия - национальная гордость Турции15:38Страны Центральной Азии заявили о поддержке принципа «одного Китая»14:07Как талибы уничтожают память о самом известном полевом командире хазарейцев17:44RƏSULZADƏ – 140 “II Beynəlxalq Rəsulzadə Qiraətləri” 2.17:42RƏSULZADƏ – 140 “II Beynəlxalq Rəsulzadə Qiraətləri” 1.14:50Власти Казахстана исключили «Талибан» из списка запрещенных в стране организаций13:09Azər Cəfərov: Müasir İran cəmiyyəti iqtidarın bəhailərə qarşı talan və təzyiqlərinə qatılmır22:00İranda "Aşıqlar incəsənət ensiklopediyası"nın təqdimat mərasimi olacaq22:32В Украине ПЦУ впервые отмечает Рождество 25 декабря – а не 7 января11:29Gazze'deki savaşın Doğu Akdeniz'deki gaz sahalarının gelecekteki gelişimi üzerinde uzun vadeli sonuçları olabilir11:20Лефкоша отреагировала на шаги Южного Кипра по «Национальному морскому пространственному планированию»18:39İran milli kimliyində fars dili üçün yaranan təhlükə22:16Более 19,4 тысячи этнических казахов получили статус кандаса с начала года12:59TÜRKLERDE GÜNEŞE SAYGI: ÇİLE GECESİ19:31Разница империи и многонационального государства очень разительна с либеральным прочтением19:21Доходы Монголии от туризма впервые составили $1 млрд19:12Çılə id19:06“QARAQIŞ”, YƏNİ “BÖYÜK ÇİLLƏ” BAŞLAYIR20:28Pope Francis approves Catholic blessings for same-sex couples, but not for marriage20:04Papa Fransisk eyni cinsli izdivaclara İCAZƏ VERMƏYİB19:03Навруз как феномен мировой культуры. Часть II19:02Навруз как феномен мировой культуры. Часть I19:00Еврейская культура не всегда была ответом на нееврейскую культуру18:45Mossad's assassination threat and the reaction of Turkish intelligence16:30Vision of ‘Türkiye's century’: Türkiye as a system-building actor16:10В Москве прошла конференция: «Народы Молдовы в России - дружба на века».18:25Türkiye'nin ilk uzay yolcusu Gezeravcı'nın 9 Ocak'ta uzaya gönderilmesi planlanıyor16:10Sovet-İran danışıqlarının müvəffəqiyyətlə başa çatdırılması12:24В турецкой Конье чтят наследие великого поэта-мистика «Мевляны»12:19Никто из официальных лиц и спортивных чиновников России и Беларуси на Олимпиаду не будут приглашены16:15Узбекистан устремлен к «зеленой» экономике16:08Обеспечение конституционных прав граждан - основной вектор реализации социальной политики Узбекистана15:57Конституционные основы развития свободной рыночной экономики в Узбекистане15:46Усиление конституционных основ деятельности национальных институтов по правам человека в Узбекистане15:30Конституция Узбекистана в новой редакции — правовая основа устойчивого развития18:24Enhancing the Guarantees of Human Rights Protection in the New Constitution of Uzbekistan18:16Усиление гарантий защиты прав человека в новой Конституции Узбекистана11:13Uzbekistan is fortifying the foundations of political stability by strengthening interethnic harmony and friendship in Central Asia11:04Uzbekistan is creating a new national public security system21:40TÜRK BOYLARINDA KAMÇI21:50Президент Молдовы: Наш путь с Румынией общий – наше место вместе в ЕС21:41Klaipėdos I. Kanto viešosios bibliotekos direktorė Renata Rudienė: „Gimtasis Lazdijų kraštas visada užims dalelę širdies“13:44Xanlar Həmidin yeni şerləri "Ethnoglobus.az"-ın təqdimatında12:59Qarabağ xanlığı və ləzgilər11:21Антропологические материалы из Хошбулага (Азербайджанская Республика)18:08İnqilabçılar diyarı İran20:23Смерть и эволюция человека16:02Захватчики "Галактики": станут ли хуситы новой военной силой в Красном море17:00УРАРТСКАЯ «ДВОРЦОВАЯ КЕРАМИКА» НА ПОСЕЛЕНИИ ХУДУТЕПЕ (АЗЕРБАЙДЖАНСКАЯ РЕСПУБЛИКА)17:0640 yıllık varlık mücadelesi: KKTC dimdik ayakta11:46В Тегеране спорят о вариантах участия в войне против Израиля20:01İSLAM VƏ ƏRƏB DÜNYASININ HƏMAS- İSRAİL MÜHARİBƏSİNƏ MÜNASİBƏTİ14:38ИЗ ИСТОРИИ ИЗУЧЕНИЯ ТАЛЫШСКОГО ЯЗЫКА13:58Чи чIалан куьгьне къатар18:39Влияние Мирзы Фатали Ахундова на судьбу родного народа оказалось безмерным.18:28“EGYPTIAN STATUE”, REVEALED IN THE SOUTH-EASTERN REGION OF AZERBAIJAN, IN THE SYSTEM OF ANCIENT CULTURAL AND TRADE RELATIONS12:42Şöhrətpərəstlik bəladır20:14TALIŞ - MUĞAN BÖLGƏSİ ARXEOLOJİ TƏDQİQATLARDA11:10В Таджикистане официально и одновременно работают посольства двух афганских правительств10:56İsrail -Həmas qarşıdurması və fürsətcil İran14:34Институт Гэллапа признал Таджикистан самой безопасной страной в мире14:27Ташкентский саммит: новые перспективы для широкого сотрудничества стран ОЭС14:06Ethnic Russian Men Disappearing in Heartland and Being Replaced by Immigrants, Demographers Say13:58Ashgabat May Soon Follow Baku in Defining Ties with Turkey with the Formula ‘One Nation, Two States,’ Turkish and Russian Commentators Say15:43История жизни героя первой Карабахской войны издана в виде книги в Казахстане15:33Türk Devletleri Teşkilatı Zirvesi: 21. yüzyıl bir Türk yüzyılı olabilir mi?14:01Karabakh victory: Enhanced cooperation in region18:41Южно-Китайское море: новый зигзаг конфронтации?13:32В Стамбуле состоялся медиа-саммит информагентств тюркских государств14:51На острове Корфу хранятся артефакты культурного наследия Узбекистана12:29Azərbaycanca-haputca lüğət dərc olunub12:23Azərbaycanda "Talış dili" dərsliyi dərc olunub16:06Большая Евразия и Великий Туран: возможно ли взаимодействие?11:27В Китае открылся футуристичный Музей научной фантастики11:06Люди по всей Европе тысячелетиями ели «пищу маргиналов»20:32Древние карты Казахского государства показали на выставке17:22В Каратальском районе открыт новый историко-краеведческий музей17:02В Азербайджане продолжаются учения «Мустафа Кемаль Ататюрк - 2023»19:10Армия Израиля атаковала объекты «Хезболлы» на юге Ливана19:02«Хезболла» сообщила о новых атаках против Израиля18:56Türkiye’deki kazılarda yeni Hint-Avrupa dili keşfedildi19:46İRAN-AMERİKA MÜHARİBƏSİ19:24Истории казахстанских азербайджанцев19:16Как живут казахи в Азербайджане18:57Байден: Израиль не причастен к удару по больнице в Газе21:28KİMİN ƏRAZİSİ, KİMİN İQTİSADİYYATI DAHA BÖYÜKDÜR?12:49“Milli-mənəvi dəyərlərin və ictimai davranış qaydalarının təbliği” mövzusunda tədbir keçirilib12:15„Hamasi liidritel pole Gaza jaoks normaalset elu vaja, nemad elavad välismaal.“ Politoloog selgitab, kus on tänase konflikti juured11:26Why has the Gaza ground invasion been delayed since Friday?10:48Fələstin Dövlətinin Azərbaycan Respublikasındakı Səfiri Nassir Abdul Karim Abdul Rahimin bəyanatı10:40Statement by the Ambassador of the State of Palestine to Azerbaijan Nassir Abdul Karim Abdul Rahim18:02Жители Баку знакомятся с казахской культурой17:57Bakı sakinləri qazax mədəniyyəti ilə tanış olurlar17:51Баку тұрғындары қазақ мәдениетімен танысуда17:57Русский язык в школах стран ЕАЭС и Азербайджана17:50Израиль впервые с 2006 года применил РСЗО в Газе17:41Из каких стран ЕАЭС в Азербайджан чаще всего приезжают туристы18:37Азербайджанская полиция несет службу на пунктах, освобожденных российскими миротворцами в Карабахе18:211941-1946-cı illərdə Cənubi Azərbaycanda xalqın milli özünüdərk prosesinin yüksəlişi və Azərbaycan dilinin mövqeyi18:14Rza Azəri: Mühüm bir sənəd14:26Fələstin Xarici İşlər və Qürbətçilər Nazirliyinin Bəyanatı21:02Труби шофар!!!13:49ХАМАС объявил Израилю войну14:40На Ташкентском кинофестивале состоялся форум культурной организации ТЮРКСОЙ14:24İRANDA KAPİTALİST, YOXSA XALQ HÖKUMƏTİDİR?11:34“Milli-mənəvi dəyərlərin və ictimai davranş qaydalarının təbliği” mövzusunda tədbir keçirilib.13:30İSLAM İLƏ XRİSTİANLIQ ARASINDA SÜLHÜN ELÇİSİ - ASSİZİLİ FRANSİSK18:57По случаю праздника Середины осени и Дня образования КНР оффшорные беспошлинные продажи в провинции Хайнань составили 426 млн юаней14:21МИД Турции: Организация тюркских государств служит делу мира и стабильности14:08Şuşalı qəhrəman İsrafil İbrahimova həsr olunmuş "Yalnız irəli-4" sənədli filmi nümayiş olunub10:07В Азербайджане издана монография "Этнокультурные сообщества Шахдага: между прошлым и будущим"09:43" Şaxdağın etnomədəni cəmiyyətləri: keçmiş ilə gələcək arasında" adlı monoqrafiya dərc olunub.17:42Peşmerge Kerkük'e geri mi dönüyor?17:23Путь урегулированию на Кипре - принцип двух государств17:15Beynəlxalq radio Qarabağda fəaliyyətə başladı: xəbərlər həm də erməni dilində təqdim ediləcək18:53Президент Байден встречается с премьер-министром Нетаниягу и оказывает на него давление18:24В Анкаре стартовал Фестиваль мировых культур с участием посольств 55 стран20:59Азербайджанцы Молдовы выступают против минного терроризма Армении15:16Антитеррористическая операция Азербайджана в Карабахе15:10В Евлахе завершилась встреча представителей властей Азербайджана и армянских жителей Карабаха19:19Туранские пустыни включены в список Всемирного природного наследия ЮНЕСКО17:28İmadəddin Nəsimi haqqında İranda tədqiqatlar16:26A Human Rights Report on the Azerbaijani Turks in Iran: April-June 202316:14Минобороны Азербайджана: В Карабахе начаты локальные антитеррористические мероприятия17:09Веха турецко-японской дипломатии: фрегат «Эртугрул»20:20В Баку состоялось праздничное мероприятие, посвященное еврейскому Новому году19:50Türk-Japon diplomasisinin miladı: Ertuğrul Fırkateyni18:24Ильхам Алиев рассказал о новой сфере сотрудничества между Азербайджаном и странами Центральной Азии19:00В Кыргызстане пройдет Конгресс «История тюркских государств»17:25Путин отметил важность реализации масштабных проектов на Дальнем Востоке13:24Карстовые воронки в Турции: причины их возникновения19:31Президент Алиев принял министров тюркских государств17:53В столице Татарстана продолжается фестиваль мусульманского кино11:2331 Ağustos günü çekilen iki telgraf14:40На матрице истины:Родословная армян и урартийская концепция (Продолжение)14:33На матрице истины:Родословная армян и урартийская концепция13:17На матрице истины ( Продолжение)13:09На матрице истины20:25К чему стремится Иран, вступая в БРИКС?16:17В Казахстане возрождают редкую породу собак12:19Дом для Матрешки
САМОЕ ЧИТАЕМОЕ
  1. «Новруз» и «Эргенекон» в понимании наших предков
  2. Alagöz kəndində XIII əsrə aid Yəhudi (Xəzər?) qəbiristanlığı.
  3. Русский праздник Навруз
  4. İranın əsl üzü
  5. TATAR XALQININ BAHAR BAYRAMLARI
  6. Novruzun ilk çərşənbəsi - Su çərşənbəsi günüdür
  7. В Баку состоялся Фестиваль татарской кухни
  8. Англо-аргентинский территориальный спор вновь стал актуальным
  9. Мэрцишор – мартовское очарование. О празднике, его символе, исторических находках, легендах и традициях
  10. Армения, созданая как антиосманский и антиперсидский проект для современной России полностью утратил свое значение
  11. Айдар - особая традиция в Казахстане сохранять прядь волос на макушке у мальчиков
  12. Qonşun İran olsa
  13. Искусственно деформированный череп из некрополя Кухуроба
  14. İKİ TƏBRİZ ÜSYANI
  15. 28 февраля отмечается Всемирный день татарской кухни.
  16. «ТРАДИЦИОННЫЕ КАЛЕНДАРНЫЕ ОБРЯДЫ ТАТАРСКОГО НАРОДА»
  17. Казахстан превратился в важного торгового партнера ЕС в Центральной Азии
  18. Межэтнические брачные союзы: чем они хороши или плохи
  19. İRANIN SEÇİMSİZ SEÇKİLƏRİ
  20. Гагаузия меж двух огней: почему автономия оказалась в центре конфликта с Кишиневом.
  21. ТЕОРИЯ КВАНТОВОГО СОЗНАНИЯ, ТРАНСЦЕНДЕНТНОСТЬ, КВАНТОВАЯ ПСИХОЛОГИЯ И КОРАНИЧЕСКИЕ АЯТЫ
  22. İRAN ÖZ AMPLUASINDA
  23. С грустью вдыхая людей безразличие, Ангел страдает в собачьем обличии…
  24. Цифровая зависимость ухудшает как физическое, так и психическое здоровье
  25. Казахстанский каллиграф, обучавшийся мастерству в Турции, представил свои работы в Астане
  26. Что стоит за решением США построить порт в Газе?
  27. Fransanın İrana qarşı tarixi düşmənçiliyi
  28. LƏZGİ ÇÖRƏYİ - ХЬРАН ФУ
  29. Езиды отмечают праздник наступления нового года «Клоча Саре Сале»
  30. «Пурым не свято, а троска не хвароба»: март 1924-го
  31. İRANDA XALQ HÖKUMƏTİNİN XALQI VƏ ONUN "DÜŞMƏNLƏRİ"- DAXİLİ İSTİKBARI
  32. Астрономы создали новую карту Вселенной с 1,3 млн сверхмассивных черных дыр
  33. В Иране произошло нападение на военный объект КСИР и полицейские участки
  34. Экологи: Афганский канал Кош-Тепа ударит по водоснабжению всех стран в бассейне Амударьи
ОПРОС

Где будете встречать Новый год?


 
«    Aprel 2024    »
B.e.Ç.a.ÇC.a.CŞB
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
2930 
ГАЛЕРЕЯ