Ethnoglobus » ИСТОРИЯ И ОБЩЕСТВО » مذبحة خوجالي: أخطر مأساة في تاريخ البشرية

مذبحة خوجالي: أخطر مأساة في تاريخ البشرية

image

FPHOTO:GOOGLE

بقلم  د. سبحان علي أكبر طالبلي

باحث في معهد الدراسات الشرقية التابع لأكاديمية العلوم الأذربيجانية الوطنية

تعتبر مذبحة خوجالي، إحدى المذابح التي يندى لها جبين الإنسانية، وهي المذبحة التي قام بها جيش جمهورية أرمينيا السوفيتية في أعقاب تفكك الاتحاد السوفيتي وانهياره، والتي تمر في فبراير المقبل عام 2023 ذكراها الـ31، حيث بدأ الأرمن بمحاصرة مدينة خوجالي التي تقع وسط منطقة ناغورنو قارباخ الجبلية، ولها موقع استراتيجي مهم، وتبعد 10 كيلومترات من مدينة خانكندي في الجنوب الشرقي من أذربيجان عند سلسلة جبال قرباغ، ويوجد فيها المطار الوحيد في المنطقة والآثار التاريخية القديمة وآثار حضارة خوجالي – جداباي الأذربيجانية التي تعود الى القرنين الرابع عشر والثاني عشر قبل الميلاد، كما عثر فيها على آثار مدفونة تعود الى العصر البرونزي مثل الصناديق الحجرية، والسراديب والمقابر الضخمة، وغير ذلك من الآثار التي تعود لحضارة الأذربيجانيين القدامى.

ولمن لا يعرف فإن جمهورية أذربيجان هي إحدى الجمهوريات الإسلامية، وواحدة من الدول الخمس المطلة على بحر قزوين وما أن تحررت من قبضة النظام الشيوعي في الاتحاد السوفيتي السابق عام 1991، إلا وتعرضت لعدوان غاشم من قبل أرمينيا المجاورة لتحتل إقليم ناغورنو كاراباخ، والمناطق المجاورة له والذي يمثل نحو خمس مساحة البلاد، حيث ارتكبت أبشع الجرائم في حق السكان العزل أصحاب الأرض باستعمال أسلوب القتل والترويع وسياسة الأرض المحروقة بهدف تغيير الخريطة الديموغرافية لإقليم قرة باغ الجبلية وذلك بتهجير السكان الأصليين وإحلال سكان جدد من أصول أرمنية بدلا عنهم.

إن قرة باغ جزء لا يتجزأ من أذربيجان وجزء من أراضيها التاريخية، وإن دولة أرمينيا قد انتهجت على مدار سنوات، في أراضي آذربيجان التاريخية سياسة الإبادة الجماعية والتطهير العرقي ضد الشعب المسالم خلال أعوام 1905، 1918، 1920، 1988 واتبعت سياسة التوطين غير الشرعي في أراضي أذربيجان بمساندة من القوى الإقليمية.

في المنتصف الثاني من ثمانينات القرن العشرين شرع الأرمن من جديد بالدعاوى الإقليمية على الأراضي التأريخية الآذربيجانية بما فيها قرة باغ الجبلية والمناطق الاخرى مستغلين من الفرصة الناشئة من اجل تنفيذ حلم "أرمينيا الكبر".

كان يطرح الأرمن مزاعم إقليمية على أراضي قرة باغ الجبلية من الدول الخارجية كل مرة بتبليغ وتحريض أرمينيا وضغطها، ابتداءًا من تسعينات القرن الماضي اشتدت حدة القضية حول القرة باغ الجبلية، وأنه خلال الفترة من شهر يونيو حتى ديسمبر لذلك العام لقي 12 شخصا حتفهم وأصيب 15 شخصا آخر نتيجة هجوم القوات المسلحة الأرمينية على قرية قاراداغلي لخوجاوند وقرية ميشالي بمحافظة عسكران، وخلال شهري أغسطس وسبتمبر بذلك العام قتل 17 مواطنا وجرح حوالي 90 أذربيجانيا بسبب استهداف الحافلات السائرة بين شوشا وجميللي، أغدام وخوجاوند، بالأسلحة الثقيلة، وفي نهاية أكتوبر وخلال شهر نوفمبر عام 1991 أحرق الأرمن ودمروا ونهبوا أكثر من 30 منطقة سكنية في قرة باغ الجبلية، بما فيها الاماكن السكنية ذات الاهمية الاستراتيجية  مثل توغ وإمارة قروند، سيرخاوند، ميشالي، جميللي، أومودلو، قاراداغلي، كركيجاهان وغيرها.


من ليلة 25 على 26  فبراير عام 1992 قامت القوات المسلحة الارمينية الارهابية  باحتلال مدينة خوجالي وبالابادة الجماعية بدعم الفوج الآلي رقم 366 التابع لجيش الاتحاد السوفيتي، وفي نتيجة جريمة المذبحة الجماعية التي ارتكبتها الارمن، لقي 613 شخصا حتفهم و منهم 63 طفلا و 106 امرأة و 70 عجوزا حسب الأرقام الرسمية، كما أن 8 عائلات قضت نحبها بالكامل، و27 عائلة لم يتبق منها إلا فرد واحد، و25 طفلا فقدوا كلا الأبوين، و130 طفل فقدوا أحد الأبوين، و230 أسرة فقدت أربابها، و487 شخص أصبحوا معاقين ومنهم 76 معاقا من غير بالغي الرشد، و1275 ساكنا أصبحوا أسرى، و1165 شخص تم تحريرهم من الأسر، و150 شخص لا يعلم أحد حتى اليوم مصيرهم.

كانت مدينة خوجالي في الحصار منذ اكتوبر عام 1991، كما انقطعت الطرق البرية المؤدية الى خوجالي منذ 30 اكتوبر ولم يتبق من المواصلات والعلاقات الاتصالية بكافة انواعها ما عدا المجال الجوي بالمروحيات، حيث تم قطع هذا الاتصال بأكمله بعد الموت المأساوي لـ41 شخصا حصيلة استهداف المروحية المدنية في مدينة شوشا وانقطعت الطاقة الكهربائية تماما منذ 2 يناير، وبعض المصادر الرسمية تذكر أنه شاركت المفرزات التابعة للقائد العام وقادة الوحدات العسكرية الارمينية بموجب قرار المجلس الاعلى لجمهورية "قرة باغ الجبلية" غير المعترف بها و جيش "تحرير ارتساخ الوطنية الارمينية" في هجوم مدينة خوجالي.


البطل الشعبي الله وردي باغيروف كانت له مساهمة كبيرة في إنقاذ جثث القتلى خلال مذبحة خوجالي من ساحة المعركة و اطلاق سراح الاسرى الاذربيجانيين من خلال تبادل جثث واسرى من جنود القوات المسلحة الاحتلالية الارمينية، وإنه أنقذ 1003 أسير من خوجالي خلال ثلاثة ايام عن طريق العقيد الارميني فيتالي بالاسيان.

إن البطل الشعبي الله وردي باغيروف جاء بالاسرى الارمنيين بالحافلة وسلمهم الى أصحابهم وكذلك قام بتكفين القتلى الاذربيجانيين في مسجد آغدام ودفنهم فيها وأيضا استسلم الاسرى الأذربيجانيين، وإن الفيديوهات عكست الوقائع المرعبة التي حدثت في خوجالي من قبل الصحفي العسكري سيد آغا موسملي وجينكيز مصطفاييف خلال حوار بين البطل الشعبي الله وردي باغيروف والعقيد الارميني فيتالي بالاسيان بخصوص انقاذ الاسرى .

المقدام الاذربيجاني الله وردي باغيروف، شارك مع مقاتليه في عملية اخراج 85 جثة من الشهداء من ساحة المعركة بما فيهم جثتي البطل الشعبي أليف حاجييف وعقيل قولييف، وأن عدسة المصور الصحفي لـ«رويترز» فريدريكا لاجن، التقطت صور تلك الجثث خلال تفريغها من شاحنتين بالقرب من مدينة آغدام مساءً، وفي مقابلته الصحفية مع جريدة "نيويورك تايمز" وصف ف. لانجين ما رآه : "احصيت 35 جثة في الشاحنة الاولى و كان عدد الجثث في الشاحنة الثانية مثل الاولى و كان بعض منها مقطوعي الرؤوس و تم احراق الكثير من القتلى و كانوا رجالا جمعاء و ارتدى بعضهم زيا عسكريا" في الحصيلة جمع مقاتلو البطل الشعبي الله وردي باغيروف حوالي 180 جثة من مناطق كاتوك وناخشيفانيك وعسكران وخوجالي ونقلوها الى مسجد آغدام. واصبح عددا كبيرا من الجثث مشوهة ولا يمكن التعرف عليها. حينما وصل جنكيز مصطفاييف الى الموقع مع مجموعة من الصحفيين الاجانب في 2 مارس قد تم مُثلى معظم الجثث واصبحت مشوهة، فيما قال الصحفي جينكيز مصطفاييف لجريدة "ازفستيا": "قام الارمن بتشويه الجثث ومثلوا بها خلال عدة أيام"، حيث أكد صاحب كتاب "الحديقة السوداء" توماس دي وال على أنه لقي 485 شخصا حتفهم (بما في ذلك الذين ماتوا بسبب التجمد) نتيجة الواقعة المأسوية، وأنه بشكل عام بعد هذه المأساة الدموية للبشرية استقر مؤقتا 14577 نازحا من منطقة خوجالي في 52 مدينة و محافظات آذربيجان الاخرى.

البعض من الأدباء الأرمن قد اعترف بالإبادة الجماعية التي ارتكبتها القوات المسلحة الأرمينية في مدينة خوجالي، وفق اعتراف الكاتب الأرميني ماركار ملكونيان "بأن خوجالي كانت هدفا استراتجيا ولكنها أيضا كانت انتقاما من الاذربيجانيين"، ويشير الكاتب الأرميني الى أهمية دور أسلحة عصابتي "آرابو" و"آرامو" ويصف بالتفصيل كيف قتل الارمن سكان خوجالي المسالمين بالاساليب الوحشية.

الكاتب والصحفي الأرميني الاخر داويد خيرديان يذكر بفخر أعمال الأرمن الوحشية التي قاموا بها حول الأذربيجانيين، بمنطقة خوجالي في كتابه "لأجل الصليب"، وإن الكاتب الأرميني داويد خيرديان كتب في الصحفات 19-76 من كتابه سالف الذكر عن مجزرة خوجالي: "في برودة الصباح قمنا ببناء جسرًا من جثث القتلى لعبور المستنقع بالقرب من منطقة داشبولاغ. وأنا لم أرغب العبور على الجثث وأشار العقيد الأرميني أوهانيان إلي قائئلا: لا تخاف"، وتابع قائلا: "بدأت بالمشي واضعا قدمي على صدر فتاة تبلغ من العمر 9-11 سنة، وقد تلطخت أقدامي وبنطلوني بالدم. وهكذا  مررت فوق جثث ما يقرب من أكثر من 1200 شخص"، مضيفًا: "في 2 مارس قامت المجموعة الأرمينية المعنون بجافلان (التي تعمل في حرق الجثث) بجمع جثث حوالي 2000 من المغول الأتراك الوقحون وحرقتها بالأقسام المتغايرة على بعد كيلومتر واحد من خوجالي”، وإنه تابع في شهادته قائلا: "في الشاحنة الاخيرة رأيت فتاة مصابة من الرأس والذراع و تبلغ من العمر 10 سنوات. وشاهدت انها تتنفس ببطء. على رغم من الجوع والبرودة والإصابات الشديدة هي كانت في قيد الحياة.. أنا لن أنسى أبدا عيون هذه الفتاة التي تناضل مع الموت. ثم أمسك الجندي الارميني تيغرانيان بأذنيها وألقى بها وسط الجثث المغطاة بزيت الوقود، وبعد ذلك أحرقوا الجثث وكانت تُسمع صرخات البكاء وطلب المساعدة والأنات من قلب النار المشتعلة". 

الكاتب والشاعر الارميني زوري بالايان كتب في كتابه "نشأة الروح" عن مجزرة خوجالي التي ارتكبوها في 26 فبراير عام 1992: "عندما دخلت أنا وخاشاتور المنزل الذي استولينا عليه في خوجالي وقام جنودنا بتسمير صبي آذربيجاني يبلغ من العمر 13 عاما على النافذة. و أدخل خاشاتور ثدي ام الصبي المقطوع الى فمه لكي لا يحدث الضوضاء. ثم سلخت جلد الصبي الأذربيجاني ابن 13 عاما من رأسه و صدره و بطنه. و نظرت الى الساعة و بعد 7 دقائق مات الصبي من فقد الدم. وكانت تعتز روحي بالفرح. بعد ذلك قام خاشاتور بتقطيع جثة الصبي المتوفى و القاه على الكلاب. في المساء نفذنا نفس الفعل على ثلاث اطفال آذربيجانيين اخرين. وأنا أديت وظيفتي لكوني الأرميني. وأنا اعرف أن كل أرميني سيفتخر بأعمالنا". 

رئيس دولة ارمينيا سيرج ساركيسيان أجاب على السؤال الذي وجه الصحفي اليه هل هو يأسف لمقتل آلاف الاشخاص فيما يتعلق بأحداث خوجالي قائلا : "قبل خوجالي اعتقد الاذربيجانيون ان الارمن يمزحون معهم ويظنون ان الارمن لا يمكنهم ان يفعلوا شيئا ضد الاذربيجانيين. واستطعنا كسر هذه الصورة النمطية وهذا ما حدث وأنا لا اندم حتى لو مات آلاف الناس ومثل هذه الاجراءات القاسية ضرورية".

أول مرة لفت الصحفي رهبر بشير أوغلو أنظار الجماهير إلى مجزرة خوجالي مع الصور الملتقطة من المذبحة التي ارتكبتها المسلحون الأرمن ونشر المقالات عن الاحداث التي تجري في خوجالي في جرائد "ميليات" و"واشنطن بوست" و"نيويورك تايمز" و"بوسطن غلوب" وغيرها من وكالات الانباء العالمية الشهيرة. قد تم اعتماد يوم 26 فبراير "يوم مجزرة خوجالي" بمبادرة رئيس جمهورية آذربيجان حيدر علييف عام 1993، وذلك وفقا لقرار المرقم 498 بتأريخ 25 فبراير عام 1997 والذي اصدره الرئيس الاذربيجاني السابق حيدر علييف، يتم الاعلان عن دقيقة صمت و وقفة احترام لذكرى ضحايا الابادة الجماعية في خوجالي.

كان رئيس جمهورية آذربيجان الهام علييف، قد علق على مذبحة خوجالي عام 2014 قائلا: "الإبادة الجماعية في خوجالي  صحفة دموية واستمرارًا لسياسة التطهير العرقي والمجزرة التي انتهجتها القوميون المتطرفون الأرمن وحلفائهم ضد شعبنا لما يقرب من مائتي عام".

في الوقت الحاضر تم تحديد التعريف بالإبادة الجماعية في خوجالي باعتباره احد الاتجاهات الرئيسية لسياسة آذربيجان الخارجية، بصرف النظر عن آذربيجان اعترفت باكستان والسودان بأن خوجالي أسوأ نموذج للإبادة الجماعية على الإطلاق، وفي 20 نوفمبر عام 2012 اتخذت الجلسة 39 لمجلس وزراء الخارجية ضمن منظمة التعاون الاسلامي في جيبوتي قرارا يعترف بأن الجرائم المرتكبة في خوجالي هي إبادة جماعية، كما أصدرت لجنة الشؤون الخارجية بالمجلس الباكستاني قرارا يدين الابادة الجماعية بشدة ضد المدنيين في خوجالي.

إن دولا عدة اتخذت قرارات مماثلة مثل المكسيك في 22 فبراير 2012، كولومبيا في 24 أبريل 2012، جمهورية التشيك في 19 فبراير 2013، البوسنة و الهرسك في 26 فبراير 2013 ، بنما في 7 أغسطس 2013، بيرو في 2 فبراير 2012،  الاردن في 2016، جمهورية جيبوتي في 2017، و اسكتلندا في 2017، وقررت كل تلك الدول الاعتراف بمجزرة خوجالي وكذلك اعتمدت 22 ولاية امريكية وثيقة بشأن خوجالي، وإنه في 15 فبراير عام 2003 ناشد اللاجئون من خوجالي منظمة الامم المتحدة ومجلس اوروبا ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا لاتخاذ خطوة تدين المجزرة كان الغرض الرئيسي من هذا النداء لفت انظار منظمة الامم المتحدة والمجلس الأوروبي ومنظمة الأمن والتعاون في اوروبا إلى حقيقة الابادة الجماعية في خوجالي التي اركبتها في 26 فبراير عام 1992، وأيضا نيل اتخاذ قرارات حقوقية وسياسية بخصوص هذه الجريمة الدموية تنصف ضحاياها، حيث قضت المحكمة الاوروبية لحقوق الانسان في 22 ابريل 2010 بأن مقتل المدنيين الاذربيجانيين في خوجالي كانت عملا خطيرا ويمكن اعتباره جريمة عسكرية او جريمة ضد الانسانية.

كانت هذه السياسة الاحتلالية التي ينتهجها الأرمن شاملة على المجازر والابادة الجماعية كما كان الحال في جميع الأزمنة. وقد خلفت العداوة الحربية الأرمينية خلال الفترة ما بين 1988-1993م أكثر من 20 ألف أذربيجاني قتلى وأكثر من 100 ألف منهم جرحى فضلا عن إعاقة أكثر من 50 ألف آخر بخسائر مختلفة الخطورة. وفي الوقت ذاته، قد قام أرمينيا بتنفيذ سياسة الإرهاب الحكومي والإبادة الجماعية علانية بتنفيذ 373 هجوم إرهابي عموما في مختلف مجالات الحياة ومن ضمنها تفجير حافلات المواصلات العامة والقطارات ومترو باكو وإسقاط طائرات النقل وتدمير المناطق السكنية والاماكن المدنية والحكومية وغيرها، الأمر الذي أدى إلى مقتل أكثر من 1200 مسالم مدني وإصابة أكثر من 1700 آخر.

خلال السنوات الطاولة كان ما زال 20 في المائة من أراضي أذربيجان تحت الاحتلال الأرميني. وأدى الاحتلال الأرميني إلى تدمير ونهب وسلب وتهريب ما يقرب من 900 منطقة سكنية و22 متحفا و4 معارض للفنون الجميلة واللوحات و 9 قصور ذات الأهمية التاريخية الأثرية، و44 معبدا دينيا بما فيها 9 مساجد قديمة فريدة من ناحية التأريخية و المعمارية فضلا عن القضاء على أكثر من 4 ملايين كتب والمخطوطات التاريخية الثمينة لدى 927 مكتبة، وأيضا اقتصاد أذربيجان تعرض لضرر كبير وتكبد بأكثر من 320 مليار دولار. ونتيجة لحرب الجيش الأذربيجاني التي استمرت 44 يومًا، تم تحرير أراضي كاراباخ المحتلة من الاحتلال.

اليوم، على كل أذربيجاني يعمل في بلدنا وفي الخارج، وباحثين يقومون بأبحاث في مختلف المجالات، إلقاء الخطب حول الإبادة الجماعية في خوجالي في الصحافة الأجنبية والمراكز العلمية والتعليمية، ونشر مقالات بلغات مختلفة. وكما يجب أن نتعاون مع الجامعات الرائدة في العالم ومراكز البحث العلمي والبحوث وأن نكتب كتبًا ومقالات مشتركة حول الإبادة الجماعية في خوجالي وحقائق أذربيجان، وأن نوسع أنشطتنا من خلال إيصال صوتنا الحقيقي إلى العالم.


ДРУГИЕ НОВОСТИ
ВСЕ НОВОСТИ
21:15Турецкий преподаватель изготавливает тюркские музыкальные инструменты в мастерской вуза в Бишкеке21:06Гнезда, насчитывающие столетия: «птичьи дворцы» Османской империи18:52Национальный татарский праздник Сабантуй отметили в Азербайджане17:32Туркменская литература. Попытка исторической биографистики17:05Праздник "Тун пайрам" прошел в Хакасии16:04Bir İranlıyla İletişim Kurmak Şatranç Oyununa Benzer Veya İranlıların Psikolojik Portresi15:57Стремление к совершенству – естественное желание09:58İranda 14-cü prezident seçkiləri18:36Крымскотатарская поэзия ханского периода. Опыт исторической биографистики12:49ЧЕРКЕСЫ МЕЖДУ ТЮРКАМИ И РУССКИМИ19:04İRANDA İSLAHATÇILAR İSLAHATÇI OLSALAR, MƏSUD MƏSUD OLAR19:18Суть еврейских праздников. Шавуот: обретение свободы19:15Суть еврейских праздников. Шавуот: Тора жизни23:4412 ИЮНЯ-ДЕНЬ НЕЗАВИСИМОСТИ РОССИИ15:03Социально-философское наследие Махтумкули Фраги: преемственность идей мира, гуманизма и национального единства13:50КАБАРДИНЦЫ МЕЖДУ ТЮРКАМИ И РУССКИМИ16:57Bəhai icması və Dini Komitənin birgə “Qlobal sülh: Elm və dinin vəhdəti” mövzusunda elmi-praktik konfransı keçirilib16:01DÖVLƏT KOMİTƏSİNİN SƏDRİ BEYNƏLXALQ BƏHAİ İCMASININ BMT-DƏKİ BAŞ NÜMAYƏNDƏSİ İLƏ GÖRÜŞÜB15:01КРЫМСКИЕ ТАТАРЫ И КНЯЖЕСТВА ЦЕНТРАЛЬНО-ВОСТОЧНОЙ ЕВРОПЫ 1538-1713.09:06Bozkır insanının "farklı" bilinci zamanı ve mekanı tanımlar18:52ТАЛАНТ, ПРЕДАННОСТЬ И СОСТРАДАНИЕ ХИРУРГА КАМИЛЯ АБДУЛЛАЕВА15:32Татары под властью русских 1552-1913 гг.10:08Qüds, Azərbaycan və Dağlıq Qarabağ17:01“ANAJ” saytının beynəlxalq məsələlər qrupu Azərbaycan Respublikasını Şah İsmayıl Xətaiyə sahib çıxmaq əzmində ittiham edir.15:32«АЗ ХУРОСОНАМ КАШИДӢ, ТО БАРИ ЮНОНИЁН…». Ба гиромидошти хотираи мутафаккири бузурги тоҷик мавлоношиносони ҷаҳон дар Париж ҷамъ меоянд15:00Изучение этнических стереотипов в среде грузинской молодежи («свои – чужие” в обществе)13:53Məqtəl ədəbiyyatının nümunəsi kimi Məhəmməd Füzulinin “Hədiqətüs-süəda” əsərinə metodoloji yanaşmanın özəllikləri09:27Osmanlı dövlətində qeyri-müsəlmanlara qarşı münasibət09:17Раскрытие сокровенного: Общее и частное при даровании Торы09:06Недельная глава «Бемидбар». Лиминальное пространство21:21«КОХИ НАВРУЗ» – СОВРЕМЕННОЕ ТУРИСТИЧЕСКОЕ ЧУДО ТАДЖИКИСТАНА22:43В Таджикистане заблокированы сайты террористических и экстремистских организаций, также запрещён ввоз их литературы21:06В Азербайджане прошел прекрасный татарский национальный праздник "Карга боткасы".20:42İran prezident seçkilərinə hazırlaşır09:27როგორია აკაკი წერეთლისა და ნატალია ბაზილევსკაიას ერთადერთი ვაჟის ისტორია21:07İRAN ASSİMİLYASİYA SİYASƏTİNİ DAHA İSRARLA DAVAM ETDİRİR19:29Ləzgi-Azərbaycan ədəbi əlaqələrinin möhkəm dayaqlara söykənmiş zəngin tarixi əsrlərin dərinliklərinə gedib çıxır.19:21В Шуше состоялось заседание министров образования Организации тюркоязычных государств19:11Irak Türkleri – Azerbaycan İlişkilerinde Yeni Ufuklar18:33Azerbayacan’nın resmi olarak KKTC’yi tanımak için kendi ülke çıkarlarına uygun bir zamanı beklediğine işaret etmektedir.21:11Загрязненный воздух и шум в раннем возрасте увеличивают риск психологических расстройств20:28Bab və babilik: Bir tarixi hadisənin izi ilə17:37DOKUZ OĞUZ DESTANI BAZINDA TÜRK DESTANLARINDA VE KUTSAL KİTAPLARDA İNSANIN YARATILIŞI12:53Talış folklor mahnılarının tədqiqatçıları arasında xalq artisti və pedaqoq Zümrüd xanım Məmmədovanın rolu12:39Политическая ситуация в Иране после гибели Раиси15:13SÜLEYMAN STALSKİ "DƏRƏYƏ SU GƏLDİ DEYƏ"-СТIАЛ СУЛЕЙМАН "КlАМУ САДРА СЕЛНА ЛУГЬУЗ"15:06Dahi rus şairi haqqında yeni kitab - “Bəşəri poeziyanın əbədiyyət günəşi”12:26MƏHƏMMƏD HÜSEYN ŞƏHRİYARIN ANASI20:53“Ekoloji mədəniyyət, mənəvi dəyərlər və vətəndaş cəmiyyətinin həmrəyliyi”» mövzusunda respublika kulturoloji seminar keçirilib.11:55Derheqa nivîskar Şamîlê Sêlim Esgerov (1928-20.05.2005)09:53Zümrüd Məmmədovanın yubileyinə həsr olunmuş elmi-seminar keçirilmişdir.19:58Европейские страны и палестинское государство: на пути к коллективному признанию?19:44İRADƏ MƏLİKOVANIN “MƏN FƏXR EDİRƏM Kİ, AZƏRBAYCANLIYAM” KİTABININ TƏQDİMATI KEÇİRİLİB20:13Бронзовый медальон Султана Мехмета Фатиха продан на аукционе в Лондоне за 1,4 миллиона фунтов стерлингов13:28Çöl adamının “fərqli” şüuru zamanı və məkanı müəyyən edir00:31İRANDA HAKİMİYYƏTİN YENİ SOSİAL BAZA AXTARIŞI19:15Türkiye, Greece strengthening mutual understanding on fighting terrorism: President Erdogan18:58Сможет ли Греция правильно оценить видение Турцией перспектив сотрудничества?18:48AZERBAYCAN DEMOKRAT FIRKASININ DEVLETÇİLİK SİYASETİ (1945-1946)18:25AZƏRBAYCAN DEMOKRAT FİRQƏSİNİN DÖVLƏTÇİLİK SİYASƏTİ (1945-1946-CI İLLƏR)19:41RUSİYA ATOM BOMBASI ATMAQLA, İRAN DA ONU YARATMAQLA TƏHDİD EDİR19:44Пробуждение природы в Турции отмечают традиционным цыганским фестивалем Какава21:20Güney Azerbaycan folklorunda halkın hayatı ve ulusal kimlik işaretleri21:123.Mikro Dünya Savaşı16:46Şərqşünaslıq İnstitutunda “44 günlük Vətən müharibəsi İran mediasında” kitabı çapdan çıxıb14:42MİLLİ ADƏT-ƏNƏNƏLƏRİN QORUNMASI MULTİKULTURALİZMİN BAŞLICA ŞƏRTİDİR14:35FARS SÖZÜ FƏ BU SÖZ OLAN SÖZ BİRLƏŞMƏSİ FARSLARIN MİLLİ KİMLİYİNİN QORUYUCUSUDUR17:21KANT VƏ TANRI MÖVCUDLUĞUNU SÜBUT ÜÇÜN PRAKTİKİ SƏBƏB17:09İRANIN DOSTU KİM, DÜŞMƏNİ KİM19:31ASELSAN меняет ситуацию в области радиоэлектронной борьбы13:21Новые горизонты в отношениях Турции и Ирака16:38В Центральной Азии появился запрос на новое региональное объединение10:59Закрыли ли Иран и Израиль вопрос взаимного противостояния?21:30Təzadlı İran19:52«Неожиданный шаг»: почему Таджикистан и Турция отменили безвизовый режим?13:46Иракские езиды отмечают Чаршама Сарсале (Çarşemа Serê Salê) «Праздник красной среды», в тяжелых лагерных условиях09:13Китайская философия: влияние на современную культуру и общество09:07Взгляды некоторых курдских писателей в отношении концепции Ницше о морали09:02Что можно ожидать от конфронтации Израиля с Ираном?20:17Экологи: Афганский канал Кош-Тепа ударит по водоснабжению всех стран в бассейне Амударьи18:15İranın əsl üzü22:59В Иране произошло нападение на военный объект КСИР и полицейские участки19:43ТЕОРИЯ КВАНТОВОГО СОЗНАНИЯ, ТРАНСЦЕНДЕНТНОСТЬ, КВАНТОВАЯ ПСИХОЛОГИЯ И КОРАНИЧЕСКИЕ АЯТЫ18:54İRANDA XALQ HÖKUMƏTİNİN XALQI VƏ ONUN "DÜŞMƏNLƏRİ"- DAXİLİ İSTİKBARI12:33«Пурым не свято, а троска не хвароба»: март 1924-го14:13Езиды отмечают праздник наступления нового года «Клоча Саре Сале»13:19Астрономы создали новую карту Вселенной с 1,3 млн сверхмассивных черных дыр18:13LƏZGİ ÇÖRƏYİ - ХЬРАН ФУ11:13Alagöz kəndində XIII əsrə aid Yəhudi (Xəzər?) qəbiristanlığı.21:38Что стоит за решением США построить порт в Газе?19:06İRAN ÖZ AMPLUASINDA20:44Цифровая зависимость ухудшает как физическое, так и психическое здоровье20:15Fransanın İrana qarşı tarixi düşmənçiliyi20:25С грустью вдыхая людей безразличие, Ангел страдает в собачьем обличии…21:58«ТРАДИЦИОННЫЕ КАЛЕНДАРНЫЕ ОБРЯДЫ ТАТАРСКОГО НАРОДА»21:12TATAR XALQININ BAHAR BAYRAMLARI22:59В Баку состоялся Фестиваль татарской кухни18:03Qonşun İran olsa12:35«Новруз» и «Эргенекон» в понимании наших предков11:30Русский праздник Навруз19:28Гагаузия меж двух огней: почему автономия оказалась в центре конфликта с Кишиневом.13:41Мэрцишор – мартовское очарование. О празднике, его символе, исторических находках, легендах и традициях13:18Казахстанский каллиграф, обучавшийся мастерству в Турции, представил свои работы в Астане20:55Армения, созданая как антиосманский и антиперсидский проект для современной России полностью утратил свое значение00:1528 февраля отмечается Всемирный день татарской кухни.16:24İRANIN SEÇİMSİZ SEÇKİLƏRİ16:18Межэтнические брачные союзы: чем они хороши или плохи16:41Novruzun ilk çərşənbəsi - Su çərşənbəsi günüdür16:05Казахстан превратился в важного торгового партнера ЕС в Центральной Азии17:50Айдар - особая традиция в Казахстане сохранять прядь волос на макушке у мальчиков14:06Англо-аргентинский территориальный спор вновь стал актуальным13:48İKİ TƏBRİZ ÜSYANI16:42Искусственно деформированный череп из некрополя Кухуроба22:02Ильхам Алиев: Тюркский мир - это наша семья21:50SEPAH MƏNTİQİ18:49İRAN DÜŞMƏNLƏRƏ “KİŞ(ŞAH)” DEYİB, “MAT” ETDİ16:31Турецкие ученые: Рост числа айсбергов в Южном океане - свидетельство изменения климата16:49ВРЕМЯ ЦВЕТЕНИЯ ЛЮБВИ16:37Почему Караван идет, ... или oбращение к российским ученым09:01Узбекистан создаёт новую национальную систему общественной безопасности09:00Узбекистан укрепляет основы политической стабильности, укрепляя межэтническое согласие и дружественную обстановку в Центральной Азии16:03Слово о Великом Устаде кумыкского народа15:04Праздник Саде в Иране: победа над силами тьмы, мороза и холода18:36Сагаалган (Цаган Сар) 2024: история и традиции буддийского праздника18:13Президент Монголии издал указ о продвижении музыкального инструмента морин хуур14:50Məhəmməd Əmin Rəsulzadə 140 (I yazı): Rəsulzadə və İran inqilabı11:28İran’da Türk Kimliği10:22Kuzey Kıbrıs Türk Cumhuriyeti’nin Mavi Vatan’daki önemi nedir18:49გულნარა ინანჯის ცხოვრება საზღვრების გარეშე08:52KİÇİK ÇİLLƏ –YALQUZAQ ayı başlayır18:33Отношения Ирана и России: от исламской революции до наших дней (ЧастьIII)18:20Будет снят узбекско-азербайджанский фильм о Максуде Шейхзаде13:33LAZLAR KİMDİR?18:41В античном городе Дара в Турции найден канал возрастом 1500 лет13:37Фильм иранских режиссеров номинирован на премию «Золотой медведь» Берлинского кинофестиваля17:12Отношения Ирана и России: от исламской революции до наших дней (Часть II)16:50Отношения Ирана и России: от исламской революции до наших дней ( I часть)18:22Традиционные шоу в лесу баобабов в Сенегале предлагают туристам красочные фрагменты культуры страны18:42Первая пилотируемая космическая миссия - национальная гордость Турции15:38Страны Центральной Азии заявили о поддержке принципа «одного Китая»14:07Как талибы уничтожают память о самом известном полевом командире хазарейцев17:44RƏSULZADƏ – 140 “II Beynəlxalq Rəsulzadə Qiraətləri” 2.17:42RƏSULZADƏ – 140 “II Beynəlxalq Rəsulzadə Qiraətləri” 1.14:50Власти Казахстана исключили «Талибан» из списка запрещенных в стране организаций13:09Azər Cəfərov: Müasir İran cəmiyyəti iqtidarın bəhailərə qarşı talan və təzyiqlərinə qatılmır22:00İranda "Aşıqlar incəsənət ensiklopediyası"nın təqdimat mərasimi olacaq22:32В Украине ПЦУ впервые отмечает Рождество 25 декабря – а не 7 января11:29Gazze'deki savaşın Doğu Akdeniz'deki gaz sahalarının gelecekteki gelişimi üzerinde uzun vadeli sonuçları olabilir11:20Лефкоша отреагировала на шаги Южного Кипра по «Национальному морскому пространственному планированию»18:39İran milli kimliyində fars dili üçün yaranan təhlükə22:16Более 19,4 тысячи этнических казахов получили статус кандаса с начала года12:59TÜRKLERDE GÜNEŞE SAYGI: ÇİLE GECESİ19:31Разница империи и многонационального государства очень разительна с либеральным прочтением19:21Доходы Монголии от туризма впервые составили $1 млрд19:12Çılə id19:06“QARAQIŞ”, YƏNİ “BÖYÜK ÇİLLƏ” BAŞLAYIR20:28Pope Francis approves Catholic blessings for same-sex couples, but not for marriage20:04Papa Fransisk eyni cinsli izdivaclara İCAZƏ VERMƏYİB19:03Навруз как феномен мировой культуры. Часть II19:02Навруз как феномен мировой культуры. Часть I19:00Еврейская культура не всегда была ответом на нееврейскую культуру18:45Mossad's assassination threat and the reaction of Turkish intelligence16:30Vision of ‘Türkiye's century’: Türkiye as a system-building actor16:10В Москве прошла конференция: «Народы Молдовы в России - дружба на века».18:25Türkiye'nin ilk uzay yolcusu Gezeravcı'nın 9 Ocak'ta uzaya gönderilmesi planlanıyor16:10Sovet-İran danışıqlarının müvəffəqiyyətlə başa çatdırılması12:24В турецкой Конье чтят наследие великого поэта-мистика «Мевляны»12:19Никто из официальных лиц и спортивных чиновников России и Беларуси на Олимпиаду не будут приглашены16:15Узбекистан устремлен к «зеленой» экономике16:08Обеспечение конституционных прав граждан - основной вектор реализации социальной политики Узбекистана15:57Конституционные основы развития свободной рыночной экономики в Узбекистане15:46Усиление конституционных основ деятельности национальных институтов по правам человека в Узбекистане15:30Конституция Узбекистана в новой редакции — правовая основа устойчивого развития18:24Enhancing the Guarantees of Human Rights Protection in the New Constitution of Uzbekistan18:16Усиление гарантий защиты прав человека в новой Конституции Узбекистана11:13Uzbekistan is fortifying the foundations of political stability by strengthening interethnic harmony and friendship in Central Asia11:04Uzbekistan is creating a new national public security system21:40TÜRK BOYLARINDA KAMÇI21:50Президент Молдовы: Наш путь с Румынией общий – наше место вместе в ЕС21:41Klaipėdos I. Kanto viešosios bibliotekos direktorė Renata Rudienė: „Gimtasis Lazdijų kraštas visada užims dalelę širdies“13:44Xanlar Həmidin yeni şerləri "Ethnoglobus.az"-ın təqdimatında12:59Qarabağ xanlığı və ləzgilər11:21Антропологические материалы из Хошбулага (Азербайджанская Республика)18:08İnqilabçılar diyarı İran20:23Смерть и эволюция человека16:02Захватчики "Галактики": станут ли хуситы новой военной силой в Красном море17:00УРАРТСКАЯ «ДВОРЦОВАЯ КЕРАМИКА» НА ПОСЕЛЕНИИ ХУДУТЕПЕ (АЗЕРБАЙДЖАНСКАЯ РЕСПУБЛИКА)17:0640 yıllık varlık mücadelesi: KKTC dimdik ayakta11:46В Тегеране спорят о вариантах участия в войне против Израиля20:01İSLAM VƏ ƏRƏB DÜNYASININ HƏMAS- İSRAİL MÜHARİBƏSİNƏ MÜNASİBƏTİ14:38ИЗ ИСТОРИИ ИЗУЧЕНИЯ ТАЛЫШСКОГО ЯЗЫКА13:58Чи чIалан куьгьне къатар18:39Влияние Мирзы Фатали Ахундова на судьбу родного народа оказалось безмерным.18:28“EGYPTIAN STATUE”, REVEALED IN THE SOUTH-EASTERN REGION OF AZERBAIJAN, IN THE SYSTEM OF ANCIENT CULTURAL AND TRADE RELATIONS12:42Şöhrətpərəstlik bəladır20:14TALIŞ - MUĞAN BÖLGƏSİ ARXEOLOJİ TƏDQİQATLARDA11:10В Таджикистане официально и одновременно работают посольства двух афганских правительств10:56İsrail -Həmas qarşıdurması və fürsətcil İran14:34Институт Гэллапа признал Таджикистан самой безопасной страной в мире14:27Ташкентский саммит: новые перспективы для широкого сотрудничества стран ОЭС
САМОЕ ЧИТАЕМОЕ
  1. Talış folklor mahnılarının tədqiqatçıları arasında xalq artisti və pedaqoq Zümrüd xanım Məmmədovanın rolu
  2. FARS SÖZÜ FƏ BU SÖZ OLAN SÖZ BİRLƏŞMƏSİ FARSLARIN MİLLİ KİMLİYİNİN QORUYUCUSUDUR
  3. Бронзовый медальон Султана Мехмета Фатиха продан на аукционе в Лондоне за 1,4 миллиона фунтов стерлингов
  4. В Азербайджане прошел прекрасный татарский национальный праздник "Карга боткасы".
  5. İRANIN DOSTU KİM, DÜŞMƏNİ KİM
  6. Социально-философское наследие Махтумкули Фраги: преемственность идей мира, гуманизма и национального единства
  7. KANT VƏ TANRI MÖVCUDLUĞUNU SÜBUT ÜÇÜN PRAKTİKİ SƏBƏB
  8. MİLLİ ADƏT-ƏNƏNƏLƏRİN QORUNMASI MULTİKULTURALİZMİN BAŞLICA ŞƏRTİDİR
  9. Güney Azerbaycan folklorunda halkın hayatı ve ulusal kimlik işaretleri
  10. İRANDA HAKİMİYYƏTİN YENİ SOSİAL BAZA AXTARIŞI
  11. Пробуждение природы в Турции отмечают традиционным цыганским фестивалем Какава
  12. Şərqşünaslıq İnstitutunda “44 günlük Vətən müharibəsi İran mediasında” kitabı çapdan çıxıb
  13. AZƏRBAYCAN DEMOKRAT FİRQƏSİNİN DÖVLƏTÇİLİK SİYASƏTİ (1945-1946-CI İLLƏR)
  14. Çöl adamının “fərqli” şüuru zamanı və məkanı müəyyən edir
  15. Zümrüd Məmmədovanın yubileyinə həsr olunmuş elmi-seminar keçirilmişdir.
  16. Türkiye, Greece strengthening mutual understanding on fighting terrorism: President Erdogan
  17. AZERBAYCAN DEMOKRAT FIRKASININ DEVLETÇİLİK SİYASETİ (1945-1946)
  18. Сможет ли Греция правильно оценить видение Турцией перспектив сотрудничества?
  19. 3.Mikro Dünya Savaşı
  20. В Таджикистане заблокированы сайты террористических и экстремистских организаций, также запрещён ввоз их литературы
  21. RUSİYA ATOM BOMBASI ATMAQLA, İRAN DA ONU YARATMAQLA TƏHDİD EDİR
  22. Derheqa nivîskar Şamîlê Sêlim Esgerov (1928-20.05.2005)
  23. DOKUZ OĞUZ DESTANI BAZINDA TÜRK DESTANLARINDA VE KUTSAL KİTAPLARDA İNSANIN YARATILIŞI
  24. MƏHƏMMƏD HÜSEYN ŞƏHRİYARIN ANASI
  25. ЧЕРКЕСЫ МЕЖДУ ТЮРКАМИ И РУССКИМИ
  26. İRADƏ MƏLİKOVANIN “MƏN FƏXR EDİRƏM Kİ, AZƏRBAYCANLIYAM” KİTABININ TƏQDİMATI KEÇİRİLİB
  27. Европейские страны и палестинское государство: на пути к коллективному признанию?
  28. Azerbayacan’nın resmi olarak KKTC’yi tanımak için kendi ülke çıkarlarına uygun bir zamanı beklediğine işaret etmektedir.
  29. Məqtəl ədəbiyyatının nümunəsi kimi Məhəmməd Füzulinin “Hədiqətüs-süəda” əsərinə metodoloji yanaşmanın özəllikləri
  30. DÖVLƏT KOMİTƏSİNİN SƏDRİ BEYNƏLXALQ BƏHAİ İCMASININ BMT-DƏKİ BAŞ NÜMAYƏNDƏSİ İLƏ GÖRÜŞÜB
  31. SÜLEYMAN STALSKİ "DƏRƏYƏ SU GƏLDİ DEYƏ"-СТIАЛ СУЛЕЙМАН "КlАМУ САДРА СЕЛНА ЛУГЬУЗ"
  32. Dahi rus şairi haqqında yeni kitab - “Bəşəri poeziyanın əbədiyyət günəşi”
  33. Политическая ситуация в Иране после гибели Раиси
  34. Национальный татарский праздник Сабантуй отметили в Азербайджане
  35. «КОХИ НАВРУЗ» – СОВРЕМЕННОЕ ТУРИСТИЧЕСКОЕ ЧУДО ТАДЖИКИСТАНА
  36. İRAN ASSİMİLYASİYA SİYASƏTİNİ DAHA İSRARLA DAVAM ETDİRİR
  37. “Ekoloji mədəniyyət, mənəvi dəyərlər və vətəndaş cəmiyyətinin həmrəyliyi”» mövzusunda respublika kulturoloji seminar keçirilib.
  38. İran prezident seçkilərinə hazırlaşır
  39. Bab və babilik: Bir tarixi hadisənin izi ilə
  40. ТАЛАНТ, ПРЕДАННОСТЬ И СОСТРАДАНИЕ ХИРУРГА КАМИЛЯ АБДУЛЛАЕВА
ОПРОС

Где будете встречать Новый год?


 
«    İyun 2024    »
B.e.Ç.a.ÇC.a.CŞB
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
ГАЛЕРЕЯ